العودة إلى  مدرسة الكمبيوتر   قسم ويندوز    الصفحة الأولى
 
 
الأقراص المرنة والصلبة Diskettes and Disks
 
 
تعتبر الأقراص الممغنطة من أشهر وسائط تخزين المعلومات والبرامج في الحاسب الشخصي . وهي مثل شريط الكاسيت يمكن استخدامها أكثر من مرة لتسجيل المعلومات وحذفها وإعادة تسجيلها . وتقاس مساحة القرص عادة بالبايت . وهو مكان يتسع لحرف أو رمز واحد , ونقول عنها وسائط تخزين لأنها – بعكس الذاكرة تحتفظ بالبيانات المسجلة حتى بعد إغلاق الحاسب . لكن يمكن حذف هذه المعلومات حسب رغبة المستخدم مما يتيح استخدام القرص لمرات عديدة , ويتم نقل المعلومات والبيانات من القرص الممغنط الى ذاكرة الحاسب أو العكس بواسطة مشغل القرص ويسمى Disk Driver . وتنقسم الأقراص الممغنطة الى نوعين : موقع طرطوس
 
الأول ... القرص المرن .
الثاني .... القرص الصلب أو الثابت .
وقبل أن نشرح أنواع الأقراص الممغنطة وكيفية التعامل معها وتسجيل البيانات عليها سنتعرض لتسمية مشغل القرص .
 
تسمية مشغل القرص
لكي يتعامل الحاسب مع مشغل القرص يجب تمييز كل مشغل عن الآخر باسم مختلف . ويخصص لمشغل القرص اسم عبارة عن حرف ابجدي من حروف اللغة الانجليزية متبوعاً بنقطتين فوق بعضهما ( : ) فمثلاً A: اسم لمشغل قرص A .
في بعض الحاسبات القديمة توضع مشغلات الأقراص بجانب بعضها وفي هذه الحاسبات يسمى مشغل القرص الموجود على اليسار A: والموجود على اليمين B: .
أما في الحاسبات الحديثة فإن معظم مشغلات الأقراص تكون فوق بعضها . وفي هذه الحالة يكون اسم مشغل القرص العلوي هو A: والسفلي B: .
ويخصص لمشغل القرص الصلب ( Hard disk driver ) دائماً الحرف C فإذا كان حاسبك يشتمل أكثر من قرص فإن الأول يسمى C: والثاني يسمى D: . لذلك إذا كان الحاسب يشتمل على قرص خارجي ( External Disk ) فيخصص له دائماً الاسم E: .
ويمكن تقسيم مشغل القرص الواحد نظرياً الى مشغلين . في هذه الحالة يخصص للقرص الصلب الأول الاسم C: والاسم D: بينما يخصص الاسم E: والاسم F: في هذه الحالة للقرص الصلب الثاني . وبهذا التقسيم يستطيع نظام التشغيل DOS التعامل مع الأقراص بطريقة سهلة وواضحة . ويجب الانتباه الى أنه في حالة تقسيم مشغل القرص الصلب الى مشغلين يجب تخصيص حرف آخر غير E: وليكن مثلاً G: لأن الحرف E مخصص للقرص الخارجي ( External Disk ) .
 موقع طرطوس
الأقراص المرنة Floppy Disks
أخذت هذه الأقراص تسميتها من طبيعة القرص نفسه فالقرص يبدو مرناً بحيث يسهل طيه ولذلك يجب التعامل معها بعناية وحرص وتتسع الأقراص المرنة لكمية من المعلومات أقل من الأقراص الصلبة , وتأتي بأحجام مختلفة أشهرها 5,4 بوصة , 3,2 . ويوضع القرص المرن في مشغل القرص الخاص به . لذلك يجب أن يتطابق حجم القرص مع مشغل القرص الموجود في حاسبك . وفيما يلي نوضح السعة التخزينية للأقراص من كلا النوعين .موقع طرطوس
* القرص المرن ذو الحجم 3,2 بوصة : وتقسم من حيث السعة التخزينية الى نوعين الأول يسع 720 ك . ب . أو 730113 حرفاً ( أي بالتحديد 713 ك . ب ) ويظهر على ملصقته حرفان هما DD أو 2D . والنوع الثاني يسع 1,44 ميجا بايت أو بالتحديد 1457664 حرفاً وتعادل 1423,5 ك . ب . ويكتب على ملصقته HD أو HC .
 
إعداد القرص لاستقبال البيانات :
عندما تشتري القرص من محلات بيع الأقراص لا يكون القرص جاهزاً لتسحيل البيانات عليه . ولذلك يجب إعداد القرص ليمكنك تسجيل المعلومات أو البرامج عليه ويستخدم لذلك برنامج اسمه FORMAT . ونلفت الانتباه الى أن عملية التشكيل أو إعداد القرص بأمر FORMAT تتسب في حذف جميع محتوياته لذلك يجب أن تتعامل مع هذا الأمر بحذر شديد .موقع طرطوس
 
تسجيل البيانات على القرص :
يتم تسجيل البيانات على القرص على شكل نقط مغناطيسية بواسطة رأس القراءة والكتابة , حيث تمثل هذه النقط البيانات في صورتها الثنائية فتكون النقطة الممغنطة تمثل " 1 " وغير الممغنطة تمثل " صفر " وتتم الكتابة وتخزين البيانات على القرص في مسارات أو حلقات tracks دائرية مركزها هو مركز القرص  . وتختلف عدد هذه المسارات أو الحلقات من قرص لآخر ويفصل بين هذه الحلقات وبعضها فراغات Gaps ضيقة .موقع طرطوس
ويعتمد عدد الحلقات التي تسجل عليها البيانات في الوجه الواحد من القرص على نوع مشغل القرص المستخدم . فيوجد مشغل يستطيع تسجيل البيانات في 40 حلقة أو مسار يسمى مشغل قرص أحادي الحلقات Single track drive . ومشغل آخر يستطيع تسجيل البيانات في 80 حلقة أو مساراً في الوجه الواحد ويسمى مشغل قرص مزدوج الحلقات Double track drive .
وتكون هذه الحلقات أو المسارت دائرية مركزها مركز القرص وترقم الحلقات من " صفر " الى " 39 " في النوع الأول أو الى " 79 " في النوع الثاني , وتكون الحلقة رقم " صفر " هي الخارجية ورقم " 39 " أو " 79 " هي الداخلية القريبة من المركز .
 
القراءة من القرص أو الكتابة عليه :
عندما يتم إدخال القرص الى مشغل القرص يدخل محور الجهاز الميكانيكي في فتحة المحور Hub Hole وبواسطة موتور الجهاز يتم تدوير القرص داخل غلافه البلاستيكي بسرعة تصل الى 300 لفة في الدقيقة . وعند القراءة من القرص يقوم رأس القراءة والكتابة بملامسة السطح المغناطيسي من خلال فتحة القراءة والكتابة Read / Write Window ويستشعر النبضات المغناطيسية على القرص والتي تمثل البيانات في صورتها الثنائية bits فيقوم بقراءتها . } حيث تمثل النقطة الممغنطة القيمة " 1 " وغير الممغنطة القيمة " صفر " { .
أما عند الكتابة فإنه يولد نبضات مغناطيسية على السطح المغناطيسي للقرص عبارة عن نقط ممغنطة تمثل الصورة الثنائية للبيانات .
 
كيف تحافظ على الأقراص المرنة :
نظراً لأهمية الأقراص المرنة بالنسبة لاستخدام الحاسبات الشخصية , ونظراً لكثرة الأسباب التي تؤدي الى تلفها . لذلك فسوف نلقي الضوء هنا على بعض الارشادات المتبعة  عند التعامل مع الأقراص المرنة :
1- ضع ملصقة ورقية على كل قرص لتعرفك به ليسهل الرجوع اليه مستقبلاً ولتمييز الأقراص عن بعضها .
2- ابعد الأقراص عن الأتربة والدخان والغبار .
3- ادخل القرص في مظروفه الورقي بعد انتهاء الاستعمال مباشرة حتى تتجنب خدش الجزء المغناطيسي .
4- لا تكتب بالقلم الجاف أو الرصاص المدبب أي بيانات على القرص لأن ذلك يسبب فساد وتلف بعض أجزاء من القرص .
5- لاتعرض الأقراص الى أشعة الشمس المباشرة أو حرارة لأن ذلك يتلفها كلية .موقع طرطوس
6- لا تحاول لمس الجزء المكشوف من السطح المغناطيسي بأي شيء .
7- ادخل القرص الى مشغل القرص برفق وتجنب ثني القرص وتأكد من دخول القصر بالكامل . بعد ذلك أغلق باب مشغل القرص .
8- اتبع الطرق الصحيحة في تخزين الأقراص بأن تضعها في مجموعات منفصلة داخل علب كرتونية مخصصة لذلك وأن تتجنب وضع الأشياء الثقيلة عليها .
9- ابعد الأقراص دائماً عن المجالات المغناطيسية لأن ذلك  يؤدي الى تلف البيانات المخزنة عليها .
 
 
الأقراص الصلبة Hard Disks
تتميز هذه الأقراص بالطاقة التخزينية العالية وقصر الزمن اللازم للوصول الى البيانات المخزنة عليها ( Access Time ) وتتميز كذلك بأنها غير قابلة للتبديل أو التغيير أي ثابتة ولذلك تسمى أحياناً الأقراص الثابتة ( Fixed Disks ) .
وتتم عملية تسجيل البيانات على هذه الأقراص بنفس الطريقة التي تتم بها في الأقراص المرنة من حيث أنها تسجل على هيئة نقط مغناطيسية على السطح الممغنط للقرص وفي مسارات ( tracks ) . وأيضاً يقسم  القرص الى قطاعات تختلف باختلاف طريقة تشكيل القرص غير أنها تختلف عن الأقراص المرنة في أنها تصنع من مادة معدنية مغطاة بمادة أكسيد الحديد القابل للمغنطة .موقع طرطوس
 
مشغل القرص الثابت Hard Disk Drive
يتكون مشغل القرص الثابت من محور دوراني رأسي في المنتصف يتم وضع مجموعة الأقراص عليه وفوق بعضها وتثبيتها فيه بحيث يكون هناك فراغ بين كل قرص والآخر للسماح لأذرع الوصول Access arms الحاملة لرؤوس القراءة والكتابة بالدخول بين الأقراص وملامسة أسطحها المغناطيسية حتى يتمكن الحاسب من قراءة البيانات المخزنة على القرص الثابت من الداخل أو الكتابة عليه .
وتتم القراءة من القرص عن طريق استشعار رأس القراءة والكتابة للنبضات المغناطيسية على سطح القرص والتي تمثل البيانات في صورتها الثنائية .
أما عند الكتابة فإن هذه الرؤوس تقوم بتوليد نبضات مغناطيسية على سطح القرص .. ومن مجموعة النقط الممغنطة وغير الممغنطة يتم تسجيل البيانات في الصورة الثنائية  ... ويلاحظ هنا أن رأس القراءة والكتابة لا يلامس سطح القرص تماماً وإنما يكون بينهما فراغ صغير جداً يصل في بعض الأحيان الى جزء من مليون من البوصة وفي أحيان أخرى يكون نصف جزء من مليون من البوصة .
وهذا يوضح سبب وجود مجموعة الأقراص مع رؤوس القراءة والكتابة داخل علبة محكمة مع فلتر لتنقية الهواء لأن أي غبار مهما كان دقيقاً يمكن أن يؤثر على رأس القراءة والكتابة ويصيبه بالضرر كما أنه يؤثر على البيانات المخزنة حتى إنه يمكن أن تفسد المجموعة كلها بما فيها من أقراص ورؤوس إذا تعرضت للغبار والأتربة .
 
مواصفات الأقراص الصلبة
●  يتراوح قطر القرص داخل مجموعة الأقراص من 3,5 الى 8 بوصة , وفي السنوات الأخيرة انتشر الحجم 3.5 بوصة أكثر من غيره .
● يختلف عدد الأقراص المثبتة في عمود الدوران الرأسي من مقاس الى آخر ويتراوح في مقاس 5.4 بوصة . من 4 – 1 أقراص .
● كل سطح من أسطح مجموعة الأقراص يمكن تسجيل البيانات عليه ما عدا السطح العلوي والسفلي .موقع طرطوس
● كل سطح من الأسطح المسجل عليها بيانات له رأس قراءة وكتابة خاص به بمعنى أنه إذا كان عدد الأقراص المثبتة 4 أقراص فيكون عدد الأسطح التي يمكن التسجيل عليه 2 – 8 = 6 .  حيث 8 تمثل عدد أوجه أو أسطح الأقراص , 2 تمثل الوجه العلوي والوجه السفلي , فيكون عدد رؤوس القراءة والكتابة اللازمة 6 رؤوس ويكون عدد أذرع الوصول 3 أذرع فقط .
● كل رأسين من رؤوس القراءة والكتابة مثبتين في ذراع واحد .
● تتراوح السعة التخزينية للأقراص الثابنة في السطح الواحد من 2,5 مليون الى 10 مليون حرف . وعلى ذلك فإن القرص الذي يشتمل على مجموعتين من الأقراص يمكن أن يحتوي من 40 – 10 مليون حرف . بعض الأقراص تشتمل على مجموعات أكثر وتصل سعتها الى مائة مليون ميجا أو أكثر .موقع طرطوس
● يبلغ الزمن اللازم للوصول الى البيانات الموجودة على القرص – زمن التداول Access time حوالي 25 مللي ثانية في الحاسبات الشخصية .
● تكوّن مجموعة الأقراص مع رؤوس القراءة والكتابة وحدة واحدة لا تتجزأ ولا يمكن تغيير الأقراص أو استبدالها . بل يتم تغيير العلبة كلها [ الأقراص مع رؤوس القراءة والكتابة والأذرع الحاملة وموتور التدوير ] .
موقع طرطوس
 
  طباعة المقال العودة إلى  مدرسة الكمبيوتر   قسم ويندوز    الصفحة الأولى
التصميم
ويندوز
الإتصالات
البرمجيات
الشبكات
الإنترنت
الهاردوير
مدرسة الكمبيوتر
تعاريف أساسية
معجم مصطلحات الكمبيوتر RFC
FAQ
البرمجة
معلومات
الصيانة
 © 2002-2012 LBCInformation Corporation. All rights reserved م حنا عطا لحود.