العودة إلى  للسيدات فقط    طفلك سيدتي  الصفحة الأولى
 
فرط الحركة وصعوبة التركيز
 
يعود سبب إضطراب الفرط الحركي وصعوبة التركيز الى التأخر في نضوج بعض مناطق الدماغ المسؤولة عن ضبط الإنفعالات والأنتباه. ويتمتع هؤلاء الأطفال بذكاء طبيعي لكن حركتهم الزائدة ووجود خلل في آلية التركيز يؤديان الى ظهور أعراض سلوكية لدى الطفل كمشاكل في التصرف مع عائلته وأقرانه وتأخر دراسي يؤدي الى تأخرفي التحصيل العلمي. ولمساعدة هؤلاء الأطفال على تخطي هذه المرحلة التطورية يستحسن اتباع بعض الإرشادات التي تهدف الى تعديل السلوك غير المرغوب به لدى الطفل والى مساعدته على التأقلم والتكيف مع هذه الحالة المرحلية التي يمر بها. وترتكز هذه الإرشادات على مبدأ التعديل السلوكي الذي يهدف الى تعويد الطفل على آلية ضبط انفعالاته وتنظيم أوقاته وعلى نظريات التعليم الحديثة المرتكزة أساساً على مبدأ الثواب والعقاب بمفهومه الحديث.www.tartoos.com
 
إرشادات عامة
  • أهل الطفل المصاب بالحركة المفرطة أن يعلموا بأن ولدهم لديه صعوبة في التركيز لفترة طويلة حول أمور لا تهمه، ولذلك عليهم التأكد من أن تكون الواجبات المطلوبة من الطفل في المرحلة الأولى واضحة، وقصيرة وسهلة التنفيذ مصحوبة بالمديح أو التعزيز الإيجابي عند تنفيذها وبالتجاهل أو العبوس (للتعبير عن عدم الرضا) إذا ما أهمل الطفل القيام بها، أو بواسطة العقاب المدروس إذا كانت تصرفات ولدهم غير مستحسنة أو مشينة. ثم يصار الى رفع مستوى الطلبات وتصعيبها تدريجياً مع الحرص دوماً على قيام الأهل بمساعدة الطفل في تنفيذ واجباته ومدحه للمجهود الذي قام به من أجل مرضاتهم. أما إذا لم يقم الولد بتنفيذ أوامر الأهل فعليهم الإمساك بيد الطفل والقيام بها سوياً (مثلا: الطلب من الطفل وضع الحذاء في المكان المحدد له، فإذا ما رفض الطفل الإنصياع للأمر تقوم الأم أو الأب بالإمساك بيده التي يتناول بها الحذاء ثم يضعه في مكانه المحدد بمساعدة الأهل) حتى يدرك الطفل جدية ذويه في مسعى تعديل سلوكه غير المقبول. www.tartoos.com
  • الأهل النظر الى عيني ولدهم عند إعطاء الأوامر الى ولدهم وتكرارها للتأكد من استيعابه لهم وليدرك الولد جدية طلبهم. كما وعليهم متابعة تنفيذ تلك الطلبات ولو عن بعد ومكافأة الطفل بمدحه عند تنفيذ طلباتهم ولو لم يكن التنفيذ على أكمل وجهwww.tartoos.com
 
تنظيم الوقتwww.tartoos.com
  • يساعد تنظيم الوقت الطفل في تقسيم واجباته خلال اليوم على أن لا تتعارض مع نصيبه من الوقت المخصص للعب. ومن هنا كان لزاماً على الأهل أن يحددوا لولدهم أوقات محددة لتناول وجبات الطعام، وكتابة الفروض المدرسية، ومشاهدة التلفزيون، وموعد محدد للنوم. وعليهم مراعاة تنفيذ هذا النظام على كل أولادهم بمن فيهم الطفل ذو الحركة المفرطة.www.tartoos.com
  • وضع لائحة بالوسائل التي تحفز الذاكرة عند الولد مثل البحث عن النواقص في رسمين متشابهين، أو البحث عن الكلمة الضائعة، أو اللعب بالدومينو الخ... وإيجاد وقت خلال اليوم لممارستها مع الطفل www.tartoos.com
  • تسليم الولد مهمات محددة ليقوم بها بشكل روتيني يومياً مثلاً عندما يدق منبه الساعة يقوم ويغسل وجهه وينظف أسنانه ثم يلبس ثيابه ثم يتناول كوب الحليب أو الفطور ثم يتناول دواءه ثم ينتعل حذاءه ويتوجه الى المدرسة وعند العودة من المدرسة يضع حذائه في المكان المخصص، يغسل يديه ويتناول الطعام يشارك أمه في الحديث عن الأحداث التي مرت معه خلال اليوم ثم يلعب بألعابه ومن بعدها يقوم بواجباته المدرسية على فترات تبعاً لقدرته على التركيز يأخذ خلالها فترات راحة قصيرة يعود بعدها لمتابعة دراسته وهكذا ..... أما أيام العطل فلا بأس إن قام بترتيب سريره والإهتمام بنظافة ألعابه. ومن الأفضل أن يكون هذا الروتين مكتوباً والتأكد من قيامه بهذه المهام بشكل دوري ومدحه بشكل متكرر لقيامه بها حتى ولو لم يكن على أكمل وجه.www.tartoos.com
 
الثواب بشقيه الإيجابي والسلبي (العقاب)
 
الثواب الإيجابي
 
المديح يعزز المديح ثقة الطفل بنفسه ويمنحه الشعور بالفخر كما يساعده على تكرار الأعمال التي تلاقي استحساناً من القيمين عليه كأولياء الأمر والأساتذة. وينصح باستعمال مرادفات بسيطة يفهمها الطفل ويحبها أو يسمعها عبر وسائل الإعلام مثل عافاك، برافو، شاطر بطل، أنا مبسوطة منك كتير ألخ ....www.tartoos.com
ويستعمل المديح في البداية بشكل مكثف ويذكَر الطفل بشكل متكرر بأعماله الجيدة التي قام ويقوم بها بهدف أن تصبح هذه الأفعال الجيدة سمة للطفل يعرف نفسه بها.
www.tartoos.com
 
  التعزيز الإيجابي

يهدف التعزيز الإيجابي الى تعديل سلوك الطفل على المدى البعيد وهنالك عدة أساليب للتعزيز الأيجابي لسلوك الطفل منها على المدى القصير كرسم وجه ضاحك على يد الطفل أو إعطاء الولد بعض المال أو شراء حلوى له وهذه الأساليب لا تنفع مع الأطفال لأن تأثيرها يكون آنياًَ وهناك أسليب أخرى على المدى المتوسط كمنحه نجوماً ملونة لأفعاله الجيدة تستبدل بمكافأة بسيطة عند تحصيله عشرة نجوم حمراء كالقيام بنزهة الى مدينة الملاهي أو الغداء في مطعم يختاره الطفل من ضمن مجموعة خيارات يحددها الأهل وفقاً لقدراتهم المادية وأخيراً تعزيز إيجابي على المدى البعيد كشراء هدية للطفل يختارها الطفل من ضمن مجموعة هدايا يحددها الأهل ضمن إمكانياتهم ويحصل الطفل على هذه الهدية عند حصوله على عشرة نجوم ذهبية حيث تعادل كل نجمة ذهبية عشرة نجوم حمراء. ومن فوائد هذا الأسلوب تعزيز قدرات الطفل الحسابية وتحفيز الطفل على القيام بأعمال ترضي الأهل. يمكن تطوير أسلوب التعزيز الإيجابي مع الوقت ليشمل تعزيز متعدد المستويات طبقاً لجودة المجهود الذي يقوم به الطفل فيعطى الطفل ثلاثة نجوم إذا كان عمله ممتازاً ونجمتين إذا كان عمله متوسطاً ونجمة واحدة إذا كان عمله مقبولاً. من الأفضل اتباع برنامج التحفيز مع كل أفراد الأسرة وذلك لكي لا يشعر الطفل وكأنه مركز اهتمام العائلة. كما ويستحسن عدم الحديث عن مشكلة الطفل ووسائل علاجه أمام أترابه أو أقارب العائلة.
www.tartoos.com
www.tartoos.com
  الثواب السلبي
 
  • التعزيز السلبي: ويقصد به عقاب الطفل عند قيامه بعمل لا يستحوذ استحساناً من قبل أولياء أمره. والجدير بالذكر هنا أن الطفل يعلم من خلال تعابير وجه ولي أمره فيما إذا كان تصرفه مستحسناً أم لا فلا حاجة لضرب الطفل أو الولد لإظهار الإستياء والولد الذي يتعرض للضرب لن يتعلم من أهله سوى الضرب. فالضرب أو الصراخ أو حبس الطفل في غرفة مقفلة فهي من وسائل العقاب الغير مأمونة الجانب لأن لها أضرار سلبية على نظرة الطفل لنفسه ولأهله وبالتالي فنتائجها سلبية على المدى البعيد إذ تساعد في زيادة نسبة حدوث العدائية وعدم ثقة الطفل بمحيطه على المدى البعيد. ويعتبر أسلوب العقاب المرتكز على الوقت المحدد من الأساليب المدروسة والناجحة في عقاب الولد. ويرتكز هذا الأسلوب على جعل الولد يجلس على كرسي منفرد داخل الغرفة مع أهله لفترة قصيرة من الوقت "5 دقائق" مثلاً بعد إعلامه بوضوح عن الأسباب التي دعت الى عقابه. أما إذا كان الولد طفلاً لا يدرك قيمة الوقت فيستعمل حينئذٍ ساعة منبهة، أو تستعمل ساعة ذات عقارب ويخبر الطفل بأن فترة عقابه تنتهي عندما يقطع عقرب الساعة الطويل مسافة 5 دقائق. ومن فوائد هذا الأسلوب أنه يُعِرف الطفل على مفهوم الوقت ويساعده على الجلوس على كرسي وهو سريع الحركة لفترة وجيزة تمدد لاحقاً عندما يتعود الطفل على هذا المفهوم.www.tartoos.com
العبوس للتعبير عن عدم الرضا للأفعال غير اللائقة التي يقوم بها الطفل خارج المنزل ومحاسبته عن أفعاله غير اللائقة عند العودة الى المنزل بإسلوب الوقت المحدد.
 
تحفيز إستقلالية الطفل
  • على الأهل مساعدة الطفل على القيام بحاجاته بمفرده ومساعدته على ذلك بهدف تقوية ثقته بنفسه ومن ثم مدحه على قيامه بهذه المهمات معتمداً على نفسه. وكذلك يستحسن ألا يطلبوا من ولدهم إنجازات فوق طاقته أما إذا قام بمهمة جديدة أو غير متوقعة فعلى الأهل تعزيزها بالثناء وبالحديث عنها تكراراً أمام الأهل.www.tartoos.com
  • على الأهل أن يحددوا الأعمال التي يستطيع طفلهم القيام بها بشكل جيد والنشاطات التي يحب أن يمارسها مثلآً الرياضة أو لعب الكرة أو الرسم أو الموسيقى أو المسائل الرياضية ومساعدته على زيادة مهاراته فيها عبر إشراكه في المجموعة المناسبة وتدريبه عليها مما يساعده على زيادة ثقته بنفسه. www.tartoos.com
  • على الأهل أن يؤكدوا لولدهم دائماً بأنهم يحبونه حتى ولو أخطأ فجل من لا يخطئ ولذلك فهم يلفتون نظره الى الخطأ ويحاولون مساعدته على تجنب الوقوع به مستقبلاً تماماً كباقي أفراد الأسرة.www.tartoos.com
 
 طباعة المقال 
العودة إلى  للسيدات فقط    طفلك سيدتي  الصفحة الأولى
Syria
سورية
Amrit
عمريت
أرواد
طرطوس
صور من طرطوس
صور من سورية
للسيدات فقط
معجم الكمبيوتر
أدب وفكر
المجلة الطبية
المعلومات العامة
لمحة عن طرطوس
الموضة النسائية
مدرسة الكمبيوتر
 © 2002-2012 LBCInformation Corporation. All rights reserved م .حنا عطا لحود.